المختارة

Moukhtara

المواقع السياحية

Toursitic places

المختارة نفسها، هي قرية جميلة وأصيلة للزيارة، حيث، يتم ترميم وتنسيق البناء الخارجي في معظم المنازل بالحجارة والطرق الداخلية الضيقة والقديمة، والادراج وقناة المياه، ذلك يجعل الزيارة للاستكشاف على هذه الطرقات بين البيوت رائعا. هناك تحضير وتنظيم يجري في الواقع، بحيث يقوم السيد وليد جنبلاط والبلدية، من أجل تحويل المختارة، إلى قرية نموذجية، واحترام تام للتقاليد اللبنانية في البناء.

Moukhtara itself, is a nice and authentic village to visit, whereby, most of the houses are made from stones, interior roads are tight and old, and stairs with a water canal, are often a nice passage between the houses. A major facelift is actually underway, undertaken by Walid Joumblatt and the Municipality, in order to transform Moukhtara, into an exemplary village, totally respecting Lebanese traditions.

يتصل مرج بسري بالشوف السويجاني بمعبر تاريخي مجهول البناء يسمى معبر المزرعة ويسميه أبناء مزرعة الشوف المعبر الروماني، وهو عبارة عن شاهق صخري يعلوا ٦٠ متراً ويعتبر الأهم بين المعابر الجبلية ولا مثيل له إلا معبر العاقورة. وقد وصفته الليدي Stanhop عندما مرّت فيه سنة ١٨١٤ بأنه معبر مشقوق في صخر شبه عمودي.

Marj Bisri is connected to the Shouf Swaijani by a historical unknown made path called the Farm path but better known by the people of Mazraat al Shouf as Almaabour al Romani (Roman Traverse). A towering high rocky cliff of 60 meters and is considered among the most important mountain passages similar to the one in Aqoura. Lady Stanhop described the path when it crossed it in 1814 that it is shaped in an almost vertical rock.

يقع نبع مرشد في منطقة الشوف بين قريتي المختارة وعين قني وعماطور على بعد ٥٥ كيلومتر من بيروت كما انه يسطقتب الكثير من الزوار لكونه موقعا ومطعما فريدا من حيث موقعه وشكله الطبيعي وهو من احد روائع الطبيعة. كما أن نبع مرشد يغزي أحد روافد نهر الباروك الذي يمر تحت المختارة وقد تجد عليه جسور قديمة ولا سيما أبرزهم جسر بركة العروس الذي تم انشائه في العام 1507 (من عهد المماليك) وهو من أقدم الجسور التي ما زالت قائمة في جبل لبنان.

Nabeh Morshed is located in the Chouf Mountain between the villages of Moukhtara and Ain Qani. Just 55 kilometers from Beirut it attracts several visitors being a unique place and restaurant with a strategic location and natural formation and it is considered by many a one of a type masterpiece of nature. Beside, the Nabeh Morshed spring feeds the barouk river which passes under the village and where you can find old bridges built by stone and particularly the Birket el Arous bridge built in 1507 (from the Mamluk era) one of the oldest bridges that still exists in Mount Lebanon.

ومع ذلك، من بين الاماكن السياحية الموجودة في المختارة الذي لا يزال المكان الاكثر عراقة ويعد من اهم الاماكن السياحية في الشوف هو قصر المختارة. لا يزال قصر عائلة آل جنبلاط، المعروف باسم دار المختارة، من الاماكن السياحية الاكثر زيارة من جميع السواح والفئات اللبنانية ويعود السبب لسياسة الباب المفتوح من قبل عائلة جنبلاط التي ترحب بجميع السواح والزوار. ان لقصر المختارة جمال فريد ذو قيمة هندسية معمارية مميزة ,حيث تم انشاء البناء منذ نحو 4٠٠ عاما. ويشتهر أيضا بالقيمة الفنية العالية والفريدة في تصميم أعمال الحجر، التي نقشت على العديد من الجبهات.

However, the mostly visited place in Moukhtara, is still the Joumblatt Family Palace, commonly known as the Dar al Moukhtara, due to the open door policy of the Joumblatt family, who welcome all the visitors, with a warm cup of Arabic coffee (the Lebanese tradition of warm welcome). Visitors can enjoy the unique beauty and architecture of the palace site whereby construction started some 400 years ago. It is also reputed to have unique stone works, engraved on many fronts.

تقع المختارة على بعد ١٥ دقيقة فقط من أكبر محمية طبيعية في لبنان. تغطي محمية أرز الشوف ٥ في المائة من كافة أنحاء البلاد، وتمتد على ٥٠٠٠٠ هكتار، وبما في ذلك ٦ غابات من الأرز. أنها تحتوي على عدد كبير من اشجار الأرز المعمرة ، الشهيرة المعروفة باسم ألارز اللبناني، بحيث ذكر في العديد من الكتب التاريخية ومنها الكتاب المقدس ، كما أنها استخدمت في بناء العديد من المعابد في العالم القديم، مثل معبد سالومون، وساهمت في توسع الفينيقيين في جميع أنحاء العالم عن طريق صناعة أكبر السفن البحرية من خشب الأرز.
لمعرفة المزيد عن هذا الاحتياطي يمكنك التحقق من الموقع الشبكي التالي: www.shoufcedar.org

From one side, Moukhtara, is only 15 minutes from the largest natural reserve in Lebanon, Al Shouf Cedar Biosphere Reserve that covers 5 per cent of the entire country, stretching over 50.000 hectares and including 6 cedar forests. It contains the largest antique cedar tree forest, famously known as Cedrus Libani, stated in the bible and other historical books, as they have been used in the building of several famous temples in the antique world, such as the Salomon Temple and contributed in the expansion of the Phoenicians, throughout the world, having at that time the largest sea vessels constructed entirely with cedar wood.
To know more about this reserve you can check the following web site: www.shoufcedar.org

نيحا بلدة قريبة من المختارة، بحيث يوجد احد الاماكن المهمة ذو قيمة دينية للموحدين هو مقام النبي أيوب والثاني هو القلعة القديمة.

Also, the nearby town of Niha, have two attractions, the first one and the mostly visited, is Makam El Nabi Ayoub "Prophet Job" (a holly site for the Druze community), and the second one is an old fortress.

دير القمر تبعد عن المختارة فقط ١٢ كم ١٣ دقيقة من المسافة والوقت وهي قرية غنية جدا في التاريخ الهندسي والمعماري.
يمكنك زيارة موقع دير القمر على www.deirelqamar.com

From another side, Moukhtara is only 12 Km (13 minutes) from Deir El Kamar very rich in history as well as in traditional Lebanese architecture.
you can visit the Deir El Kamar site on www.deirelqamar.com

Beiteddine Palace is 6 Km far (only 7 minutes) (built in the pure Tuscano/Lebanese architectural spirit), constructed some 300 years ago. Surprisingly, it is still very well maintained, due to the relentless efforts and generosity of Walid Beik Joumblatt, who has personally supervised the renovation and maintenance work, during the last 15 years, which saved the palace from ruining during the years of war and which will certainly stretch its live span.

قصر بيت الدين يبعد عن المختارة ٦ كم ٧ دقائق من المسافة والوقت بني من روح المعماري الايطاليه اللبناني النقي، شيدا قبل نحو ٣٠٠ عاما. والمثير للدهشة، فإنه لا يزال بحالة جيدة جدا، ويرجع ذلك إلى الجهود الدؤوبة والكرم للسيد وليد جنبلاط، الذي أشرف شخصيا على أعمال الترميم وأعمال الصيانة، خلال السنوات ال ١٥ الماضية، والتي أنقذت القصر من تخريب خلال سنوات الحرب والتي سوف بالتأكيد تمتد فترة استخدامه الحية. يقام مهرجان بيت الدين، سنويا في القصر الحاكم ، لإحياءهذا القصر السحري. السيدة جنبلاط تقوم بتنظيم المهرجان الشهير وجذب الجماهير القادمة من جميع أنحاء لبنان والخارج - الذين لديهم الفرصة لحضور ليلة الموسيقية ثقافية التي يؤديها مطربين وفنانين وفرق فنية دولية ومحلية. منح المهرجان جوائز دولية عديدة.
لمعرفة المزيد عن هذا المهرجان يمكنك زيارة موقع بيت الدين : www.beiteddine.org

Besides, the Beiteddine Festival, held yearly in the palace courts, revive its magical night charm. The famous festival is organized by Mrs. Joumblatt and attract a high audience - coming from all parts of Lebanon and from abroad - who have the chance to attend musical and cultural nights (during one month) performed by very well-known and reputed international singers and groups. The festival was awarded international prizes for its success, serious organization and diversity.
To know more about this festival you can visit the Beiteddine site at: www.beiteddine.org

As such, Moukhtara is located in a region where a tourist can enjoy a nice stay, benefiting from the various attractions that exist in the area.

على هذا النحو، موقع المختارة في المنطقة، حيث يستطيع السائح الاستمتاع والاستفادة من عوامل الجذب المختلفة التي توجد في المنطقة.

Related Images

Home Page